مسبار الأمل يبدأ مهامه العلمية بعد وصوله المريخ

بعد نجاحه في دخول مدار الالتقاط حول الكوكب الأحمر بنجاح

أكدت معالي سارة بنت يوسف الأميري وزيرة دولة للتكنولوجيا المتقدمة، رئيسة مجلس إدارة وكالة الإمارات للفضاء، أن نجاح مسبار الأمل في الوصول إلى المريخ بداية لسلسلة مهام علمية غير مسبوقة ستقدم صورة متكاملة للغلاف الجوي للمريخ للمرة الأولى في تاريخ البشرية، وتضع بياناتها في خدمة المجتمع العلمي العالمي.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده فريق مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ “مسبار الأمل” ونظمه المكتب الإعلامي لحكومة دولة الإمارات في مركز محمد بن راشد للفضاء بمنطقة الخوانيج بدبي، بحضور معالي سارة بنت يوسف الأميري وزيرة دولة للتكنولوجيا المتقدمة رئيس مجلس إدارة وكالة الإمارات للفضاء، والمهندس عمران شرف، مدير مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ “مسبار الأمل”، بعد يوم واحد من نجاح المسبار في الوصول إلى مدار الالتقاط حول الكوكب الأحمر، وأضاء المؤتمر على المراحل التالية التي سيمر بها المسبار طوال مهمته في استكشاف الكوكب الأحمر على مدار سنة مريخية كاملة تعادل 687 يوماً بالتقويم الأرضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى