«مستشار الرئيس للشئون الصحية »: مصر تخطت ذروة الموجة الثانية لـ”كورونا”

تاج الدين : كل اللقاحات المتداولة تؤدي نفس الغرض

كشف الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار الرئيس للشئون الصحية والوقائية، أن مصر تخطت بالفعل فترة الذورة في معدلات الإصابة بفيروس كورونا في موجته الثانية التي ضربت العالم نهاية 2020.

قال تاج الدين، في إتصال مع أسماء مصطفى، على شاشة إكسترا نيوز، ببرنامج «هذا الصباح»: «إن شهر ديسمبر ويناير كان هناك إصابات كثيرة بكورونا حتى وصولنا لمستوى الاستقرار في الحالات، ثم الانخفاض في عدد الحالات، وهو ما يتم رصده بالحالات التي تعلن رسميًا أو غير المعلن عنها وتتبع العزل المنزلي».

وعن اللقاحات تحدث تاج الدين، وقال: «أن كل اللقاحات المتداولة تؤدي نفس الغرض، وأن اللقاحات الموجودة على مستوى العالم حتى الآن وتم اعتمادها عددها محدود، والهدف من اللقاحات في الأساس هو تكوين أجسام مناعية بحيث أن تقلل معدل الإصابة والأعراض بالفيروس في حالة الإصابة، هي تحد من المضاعفات الخاصة بكورونا».

وأكمل تصريحاته قائلاً: «أن الدولة تعمل وفقا للخطة العالمية في تطعيم الفئات الأكثر أولوية، وتبدأ بتطعيم الأطقم الطبية وكبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة، لأنهم أكثر عرضة للإصابة بكورونا».

كان قد وصل إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الأحد، هو 169640 حالة من ضمنهم 132375 حالة تم شفاؤها، و9651 حالة وفاة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى