الرئيس التونسي يؤكد موقفه الثابت من التعديل الوزاري ورفضه خرق الدستور

أكد رئيس الجمهورية التونسية قيس سعيد، اليوم الأربعاء، موقفه الثابت المتعلق بالتعديل الوزاري والقائم على احترام الدستور.

جاء ذلك خلال لقاء الرئيس التونسي، بحسب بيان رسمي، بقصر قرطاج مع نورالدين الطبوبي الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل، حيث تم مناقشة الوضع العام بالبلاد وخاصة الأوضاع السياسية التي تعيشها تونس، فضلا عن الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية.

وشدد رئيس الجمهورية على احترامه الكامل للدستور ورفضه للخروقات التي حصلت بناء على نصوص هي دون الدستور.

وأشار رئيس الجمهورية التونسية، إلى أنه بقدر ما يكبر في الاتحاد دوره الوطني، بقدر ما يتشبث بالمبادئ والاختيارات التي تعهد بها أمام الشعب، وأنه إن كان هناك حوار لحل هذه الأزمة فيجب أن يكون في ظل هذه المبادئ الواضحة والاختيارات التي لا لبس فيها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى