أكاديمي: الصراع على المناصب السيادية في ليبيا يشير إلى أن الحكومة المقبلة ستستمر عدة أعوام

هناك 4 قوي اساسية تتصارع في ليبيا

قال الدكتور عبد العزيز أغنية الأكاديمي والمحلل السياسي، إن الصراع على المناصب السيادية في ليبيا يشير إلى أن الحكومة المقبلة ستستمر عدة أعوام، مشيرا إلى أن الصراع في ليبيا على التواجد في طرابلس

وأضاف المحلل السياسي، حديثه لقناة “الغد”، أن الأسماء التي تم ترشيحها لم يتم التحقق من الاتفاق وترشيحها، موضحا أن الهدف هو نهب ثروات ليبيا مع ترشيح شخصيات من البعثة الأممية.

وأشار المحلل السياسي، إلى أن الصراع في ليبيا شديد وقوي، موضحا أن هناك قوى أساسية تتمثل في 4 كتل منها القوات المسلحة والجيش الوطني الليبي،وهي قوى لا يستطيع تجاهلها وأيضا الميليشيات المسلحة وكتلة الرخوة في منتصف ليبيا والميليشات في مصراته.

وأوضح المحلل السياسي، أن المشكلة الأساسية هى مشكلة السلاح وتوزيع الأموال، لافتا إلى أن معظم المؤسسات الليبية شحت من الأموال ولا تقدم شيئ.

أكد سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى ليبيا ريتشارد نورلاند أن المواقف العسكرية والتواطؤ مع القوات الأجنبية والمرتزقة لتقويض العملية السياسية والتهديدات بإغلاق قطاع الطاقة الليبي ومحاولات تحويل ثروة ليبيا لأجندات حزبية، تتعارض مع مطالب الشعب الليبي بالتغيير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى