أول وحدة من مفاعل نووي صيني من الجيل الثالث تبدأ عملياتها التشغيلية التجارية

دخلت أول وحدة طاقة نووية صينية من مفاعل “هوالونغ وان”، وهو مفاعل طاقة نووية مطور محليا من الجيل الثالث، حيز التشغيل التجاري اليوم، ما يمهد الطريق للإنتاج والتصدير.

 

وقال يوي جيان فنغ رئيس الشركة الوطنية الصينية للطاقة النووية (سي إن إن سي) – في تصريح اليوم السبت – إن الوحدة الخامسة التي تقع في مدينة فوتشينغ بمقاطعة فوجيان بشرقي الصين، تولد طاقة كهربائية للاستخدام التجاري بعد 7 أيام من التشغيل التجريبي، مشيرا إلى أن مفاعل هوالونغ وان، بجميع مكوناته الأساسية المنتجة محليا، تم تصميمه لفترة عمر افتراضي تبلغ 60 عاما، ويلاقي أكثر معايير السلامة والأمان صرامة في العالم.

 

وأضاف فنغ أن الصين أصبحت، مع دخول مفاعل “هوالونغ وان” حيز التشغيل، في طليعة الجيل الثالث من التكنولوجيا النووية في العالم، إلى جانب دول مثل الولايات المتحدة وفرنسا وروسيا.

 

وأوضح أن الاستخدام التجاري لـ”هوالونغ وان” سيساعد أيضا في تحقيق أهداف التنمية منخفضة الكربون مثل بلوغ ذروة انبعاثات ثاني أكسيد الكربون قبل عام 2030 وتحقيق حياد الكربون قبل عام 2060.

 

ومن المتوقع أن تولد الوحدة رقم 5 ما يقرب من 10 مليارات كيلوواط ساعة من الكهرباء كل عام، ما يقلل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بمقدار 16ر8 مليون طن سنويا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى