مينا مسعود يكشف صعوبات أولى تجاربه السينمائية بمصر

أكد الفنان مينا مسعود الكندي من أصل مصري أن العودة لمصر حلم داعب خياله كثيرا منذ الصغر.

وقال، في تصريحات خاصة لـ”العين الإخبارية”: “سعيد بالعودة للعمل في مصر، وقبل السفر إلى الولايات المتحدة الأمريكية كنت أتابع أداء النجوم المصريين وتمنيت العبور للجمهور وتحقيق النجومية والانتشار مثلهم”.

وتابع مسعود: “شكرا لمصر التي منحتني هذه الفرصة وأتمنى أن تنال التجربة إعجاب الجمهور، السينما المصرية عظيمة وكانت تحتل مكانة كبيرة بين هوليوود وبوليوود، ومستقبلا ستسترد مكانتها وبريقها”.

مينا مسعود في المؤتمر الصحفي لفيلم "في عز الضهر

وحول الصعوبات التي تواجهه في التحضير لفيلم “في عز الضهر” قال: “أقوم بعمل بروفات على مشاهد الأكشن، ولكن يشغلني في هذه المرحلة إتقان اللغة العربية، أريد الحديث بشكل سليم، ويجب أن يصدقني المشاهد وتكون لغتي سليمة”.

وعن تدخله في اختيار فريق العمل قال: “بصراحة شديدة تركت هذا الأمر بالكامل لمخرج الفيلم عادل مرقس والشركة المنتجة، فأنا لا أتابع الجيل الجديد في مصر بشكل جيد بسبب وجودي في أمريكا”.

وبسؤاله عن النجوم المصريين الذين تأثر بهم قال: “تعلقت بأفلام عبدالحليم حافظ ورشدي أباظة وعادل إمام ويسرا ونور الشريف، كما تابعت جيدا أحمد السقا ومنى زكي”.

وبخصوص مشروعاته الفنية المقبلة أوضح مينا مسعود أنه يتعاون مع شبكة نتفليكس في فيلم جديد، كما تقوم شركته بإنتاج عدة أعمال فنية جديدة ويشارك خلالها بالتمثيل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى