محلل سياسي: ليبيا الدولة العربية الوحيدة التي خسر الإخوان فيها الانتخابات 3 مرات.. فيديو

قال أحمد الفيتوري، المحلل السياسي الليبي، إن أي فراغ أو انشقاقات أو أزمات تُحدث نوعا من التدخلات الخارجية وتساهم فيها.

وأوضح الفيتوري خلال استضافته مع الإعلامية هند النعساني مقدمة برنامج «صباح البلد» المذاع على قناة صدى البلد اليوم الخميس، أن التدخلات الخارجية في الشأن الليبي بدأت مبكرا منذ ثورة 11 فبراير بقرار 1973 الذي أشار إلى حماية المدنيين في ذلك الوقت، مضيفا أنه مع ذلك القرار تواجدت المسألة الليبية في الإطار الدولي ثم في الإطار الإقليمي.

وأشار إلى أن جماعة الإخوان المسلمين في ليبيا عندما خسرت أول انتخابات بعد الثورة انقلبت على الوضع في ليبيا، لافتا إلى أن ليبيا هي الدولة العربية الوحيدة التي خسر بها الإخوان الانتخابات ثلاث مرات قبل أن ينقلبوا ويحولوا القضية إلى معركة عسكرية.

ولفت المحلل السياسي، إلى أن تركيا تدخلت أيضا في ليبيا مبكرا بناء على طموحات أردوغان للسلطنة العثمانية والقيادة الإسلامية، مضيفا أن الرئيس التركي كان من أوائل الرؤساء الذين زاروا طرابلس بعد الثورة في 2011 وعمل على دعم الإخوان عسكريا وتحويل المسألة من سياسية إلى عسكرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى