تلقيح قردة من حديقة الحيوانات في سان دييغو ضد فيروس كورونا

تلقى عدد من القردة العليا في حديقة الحيوانات في مدينة سان دييغو الأميركية لقاحا مضادا لفيروس كورونا صمم خصيصاً للحيوانات، مما جعلها أول رئيسيات غير بشرية تُلقّح ضد كوفيد-19، على ما أفاد مسؤولو الحديقة عبر “تويتر”.

وكانت قردة غوريلا في هذه الحديقة الواقعة في جنوب كاليفورنيا، وهي واحدة من أكبر حدائق الحيوانات في العالم، أصيبت بفيروس كورونا في مطلع شهر كانون الثاني/يناير الفائت، فأخضعت للحجر الصحي بعد ظهور الأعراض عليها.

وكانت هذه أول حالة معروفة لانتقال الفيروس بشكل طبيعي إلى القردة الكبيرة. وتعافت الحيوانات منذ ذلك الحين.

وفي الشهر التالي، تلقت أربعة قرود أورانغ أوتان وخمسة قرود من البونوبو في حديقة الحيوانات في سان دييغو جرعتين من لقاح تجريبي طورته الشركة المتخصصة “زويتيس”.

ومن بين الحيوانات التي تلقت اللقاح التجريبي انثى الأورانغ أوتان كارن التي كانت عام 1994 أول كائن غير بشري تجرى له عملية قلب مفتوح.

وأظهرت الدراسات أن أنواعاً معينة من الرئيسيات يمكن أن تصاب بالفيروس المسؤول عن كوفيد-19.

ولدى البشر والرئيسيات الأخرى جينوم متشابه جداً، إذ تشترك الغوريلا مع البشر في نحو 98 في المئة من حمضها النووي. وفي إفريقيا ، أهلك فيروس إيبولا قردة شمبانزي وغوريلا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى