لقاحات كورونا تصل أفريقيا.. ومفاجأة بأول دولة تنال جرعات فايزر

رغم تفاقم الصراع على لقاحات فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، توالت التحذيرات من انعدام الجدوى إذا لم يتم تطعيم الدول الفقيرة.

وكانت قارة أفريقيا من أكثر القارات اهتماما في ظل هذه التحذيرات.

ومع ذلك تلقت كينيا أكثر من مليون جرعة من لقاح شركة أسترا زينيكا للوقاية من كوفيد-19، الأربعاء، فيما قالت رواندا إنها أول دولة في أفريقيا تحصل على جرعات من شركة فايزر وذلك في ظل الجهود التي تستهدف الإسراع بعمليات التطعيم في أكثر دول العالم فقرا.

وفي ضوء شح الموارد وضعف الإمكانيات مقارنة بباقي دول العالم تتسابق الدول الأفريقية للحصول على الجرعات اللازمة لحماية نحو 1.3 مليار إنسان في القارة وإعادة فتح الأعمال التجارية بأمان.

وتضررت أفريقيا من فيروس كورونا بصورة أقل نسبيا من باقي العالم، وسجلت 104 آلاف وفاة بحسب إحصاء رويترز. ويقل هذا العدد عن الوفيات في دول مثل الولايات المتحدة والهند والبرازيل وروسيا وبريطانيا.

وشحنة كينيا، التي وصلت على متن رحلة تابعة للخطوط الجوية القطرية، هي جزء أولي من حصة تبلغ 3.56 مليون جرعة مخصصة من برنامج كوفاكس العالمي لتوزيع اللقاحات.

ويهدف برنامج كوفاكس الذي يقوده التحالف العالمي للقاحات والتحصين (جافي) بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية وشركاء آخرين إلى تقديم أكثر من 1.3 مليار جرعة إلى 92 دولة ذات دخل متوسط ومنخفض، لحماية ما يصل إلى 20% من سكانها.

وفي كيجالي، قال مسؤولون إن رواندا ستحصل على أولى الجرعات من لقاح فايزر الواقي من كوفيد-19 التي ستصل إلى أفريقيا وفق خطة التوزيع. ويمثل لقاح فايزر تحديا لوجستيا إضافيا لأنه يحتاج إلى التخزين في درجة حرارة شديدة البرودة.

وقالت وزارة الصحة إن من المقرر أن تصل الشحنة التي تشمل 102960 جرعة إلى كيجالي بعد ساعات من وصول رحلة تحمل 240 ألف جرعة من لقاح أسترا زينيكا من معهد سيروم الهندي للمصل واللقاح.

وأقامت الحكومة بنية تحتية خاصة لحفظ اللقاح عند درجة حرارة 70 تحت الصفر.

وقال فودي ندياي، منسق الأمم المتحدة المقيم بالبلاد، إن رواندا من بين أولى الدول ذات الدخل المنخفض التي تحصل على نوع اللقاح الذي يتطلب الحفظ في درجة برودة شديدة.

وتعتزم رواندا تدشين حملة التطعيم يوم الجمعة، وستكون الأولوية للعاملين في القطاع الصحي وغيرهم من المعرضين لخطر الإصابة بفيروس كورونا بشكل كبير. وتأمل في تطعيم 30% من سكانها البالغ عددهم نحو 12 مليونا قبل نهاية هذا العام.

وفي غرب أفريقيا، تسلمت السنغال 324 جرعة من لقاح أسترا زينيكا في وقت سابق من اليوم الأربعاء في إطار برنامج كوفاكس العالمي.

وتضاف هذه الجرعات إلى 200 ألف لقاح اشترتها السنغال من شركة سينوفارم الصينية لبدء المرحلة الأولى من حملة التطعيم المحلية.

وتلقى نحو 40 ألفا من بينهم الرئيس ماكي سال لقاح سينوفارم منذ بدء الحملة الأسبوع الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى