٤٠٠ شركة انضمت للمرحلتين الأولى والثانية للفاتورة الالكترونية

أكد الدكتور محمد معيط، وزير المالية، أن مصر، بقيادتها السياسية الحكيمة، تمضى بقوة فى تنفيذ المشروع القومى لتحديث وميكنة منظومة الإدارة الضريبية ؛ للتيسير على الممولين ، وتحصيل حق الدولة ، على النحو الذى يُمَّكن الدولة من تعزيز أوجه الإنفاق على تحسين مستوى معيشة المواطنين ، والارتقاء بجودة الخدمات المقدمة إليهم.

وأوضح أنه من أهم تلك المشروعات منظومة الإجراءات الضريبية المميكنة ومنظومة الفاتورة الإلكترونية ؛ والتي من شأنها حصر المجتمع الضريبى بشكل أكثر دقة، وتحقيق العدالة الضريبية ، والحد من التهرب الضريبى ، وضم الاقتصاد غير الرسمى فى الاقتصاد الرسمى ، على النحو الذى يُساعد فى إرساء دعائم منظومة ضريبية متطورة تُضاهى الدول المتقدمة.

وتوجه وزير المالية بالشكر إلى الشركات التي قامت بالانضمام إلى منظومة الفاتورة الإلكترونية سواء في المرحلة الأولى ، والتي انطلق التشغيل الفعلي لها في 15 نوفمبر 2020 ، أو المرحلة الثانية والتي انطلق التشغيل الفعلي لها في 15 فبراير 2021 ، مشيرًا إلى أن إجمالى عدد الشركات التي أنهت عمليات التكامل مع المنظومة خلال المرحلتين الأولى و الثانية بلغت ما يقرب من 400 شركة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى