مفيش دم في مناخيري”.. حورية فرغلي تكشف تفاصيل مؤلمة قبل دخولها العمليات

تحدثت الفنانة حورية فرغلي عن العديد من الأمور المتعلقة بوضعها الصحي والنفسي الحالي، من خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “مساء DMC.

وقالت حورية خلال المداخلة عدة تصريحات، نستعرض أبرزها في السطور التالية:
– “ذهبت للدكتور يوم 1 في الشهر وكشف عليا وحط دبوس في مناخيري فلقى مفيش دم في مناخيري خالص، فقال لازم نعمل جلسات أكسجين، وبعد كدا اتفقنا نعمل العملية يوم 4 فبراير”.

يوم 3 نزلت من البيت والدنيا كانت تلج وأنا مكنتش نمت بقالي 3 أيام فأغمى عليا واتخبطت في راسي واتفتحت وودوني المستشفى الدكتور قال يومين كمان ونعمل العملية.
– الدكتور كان قايل العملية 3 ساعات بس، لكن قعدت 10 ساعات، كانت مؤلمة جدا بس استحملت الألم والحمد الله بقيت كويسة.
– رجعت البيت بقيت أدخل على الانترنت لاقيت أخبار أن أنا مت والناس بتكلم ماما تقولها البقية في حياتك، في إي يا جماعة ليه بتقولوا عليا كدا؟، كلمت صاحبتي رانيا محمود ياسين قولتها قولي إني كويسة.
– حاليًا الدكتور بيزرع جلد كفاية في مناخيري لأنه مفيش جلد، المفروض العملية الساعة 10 الصبح 2 مارس، وهقعد في الاكسجين 3 أسابيع وبعدين عملية تالتة وهرجع بقى مصر إن شاء الله.

– كنت مدمرة أنا قعدت 4 أو 5 سنين اللي فاتوا واقعين مني مش فاكراهم، مبفتكرش الفترة اللي كنت حاسة فيها إني واحدة ميتة عايشة ميتة محدش بيسأل عليا وحسيت إني غير مرغوب في وجودي في الدنيا فقدت الثقة في نفسي لكن دلوقتي الموضوع اتغير شوية.
– عايزة أعزي مصر كلها والوسط الفني في الفنان الراحل يوسف شعبان، بقالهم أسبوع بيقولوا إنه مات جابوا أجله بجد عيب أوي.

ودخلت حورية في نوبة بُكاء، وقالت: “عايزة أخلص وأجي بسرعة، أنا مش لوحدي أنا مصر كلها معايا الحمد الله، مكنتش أعرف إن الناس بتحبني أوي كدا، ربنا يخليكوا ليا مش عارفة أقولكوا إيه، أنا عندي طاقة كبيرة ان شاء الله هطلعها في الشغل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى