24 شهراً تدريبات متقدمة لرواد الفضاء الإماراتيين

تبلغ الفترة الزمنية للتدريبات المتقدمة المستقبلية التي يقوم بها رواد الفضاء الإماراتيون في مركز جونسون للفضاء التابع لوكالة «ناسا» نحو 18 ــ 24 شهراً تقريباً، تؤهلهم ليصبحوا مشغلين لمحطة الفضاء الدولية، والقيام بمهمات طويلة تتعدى 6 أشهر، فيما يواصل رائدا الفضاء هزاع المنصوري وسلطان النيادي حالياً هذه التدريبات، بانتظار الإعلان قريباً عن هوية الرائدين الآخرين اللذين سينضمان لهما في تدريباتهما ليواصلا مرحلة التأهيل لهما، وذلك سعياً للوصول بمستوياتهم إلى مستويات احترافية تضاهي رواد الفضاء ذوي الخبرات الكبيرة.

وأنهى المنصوري والنيادي حتى الآن ما يقرب من 6 أشهر قضاها في تدريبات متقدمة ومستمرة في برنامج التدريبات في مركز جونسون، والتي تتضمن 5 مراحل تشمل تدريبات خاصة، وطيران، ونجاة، وتدريبات للبعثة، ومناهج دراسية، تساعدهم على القيام بمهمات طويلة في محطة الفضاء الدولية، فضلاً عن إجراء كافة مهمات رواد الفضاء المحترفين، والتي تشمل الصيانة وتركيب المعدات وإصلاحها على متن المحطة الدولية، وصولاً إلى التدريبات الروتينية التي تشمل تشغيل والتعامل مع أنظمة الحواسيب، وتخزين المعدات وتحديد مواقعها، والتواصل مع المحطات الأرضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى