بالفيديو.. عضو بالائتلاف الوطني السوري: أزمتنا الرئيسية في الخلاف مع “قسد” تتعلق بالبرنامج السياسي والأهداف

قال أحمد رمضان، عضو بالائتلاف الوطني السوري، إن أزمة الائتلاف الرئيسية في الخلاف مع القوات الديمقراطية “قسد” تتعلق بالبرنامج نفسه وهو البرنامج السياسي وأهدافه، مشيرا إلى أن هناك أكثر من جهة كردية ممثلة فى الإئتلاف، مثل المجلس الوطني الكردي وهو يضم أحزاب قوية وكبيرة موجود فى الداخل، كما أن هناك رابطة المستقلين الكرديين السوريين وهناك شخصيات كردية مستقلة موجودة أيضا.

وأضاف عضو الائتلاف الوطني السوري، في حديثه لقناة “الغد”، أن المشكلة تتعلق بالبرنامج السياسي والأهداف، مشيرا إلى أن حزب الاتحاد الديمقراطي هو العمود الفقرى لـ”قسد” وعضو فى هيئة التنسييق منذ عامي 2011 و2012 وكان له خياراته.

وأوضح عضو الائتلاف الوطني السوري، أن هناك محورين أساسيين، للخلاف هما الخلاف والعلاقة مع النظام، والتي دائما لا تأتي للصف المعرا، مبينا أن العلاقة في المعارضة والقتال والتصرف في التنظيم الغير السوري الذي له أجندة إقليمية ودولية تدخل فى مسار الصراع، ولا علاقة بالمخططات الإرهابية العابرة للحدود، هي خارج الأجندة الوطنية السورية.

ولفت عضو الائتلاف الوطني السوري ، إلى وجود حقوق تتعلق بالسوريين وهي قضية وطنية يتم التعامل معها بهذا الأساس، موضحا أن الإئتلاف صاغ ورقة قبل تشكيل الائتلاف الوطني، وجرى النقاش في إربيل مع ممثلي القوى الكردية وأقرت الورقة وشكل الائتلاف الوطني، وهي مسألة قديمة وليست جديدة.

ونوه عضو الائتلاف الوطني السوري، إلى أن المسألة الكردية قضية وطنية تحل فى إطار وطني سوري وتحت المظلة السورية، ولا تدخلت من الخارج، ولا تفرض الدول الخارجية أجندتها في هذا الأمر وهذه القضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى