“اتصالات الغرف التجارية” تحذر من “كلوب هاوس”: “لا تمنع التحريض على الكراهية” :فيديو


قال المهندس تامر محمد سكرتير شعبة الاتصالات باتحاد الغرف التجارية، إن الفترة الحالية تعتبر الموجة الثانية أو الموجة الثالثة من منصات التواصل الاجتماعي “سوشيال ميديا”، بسبب ظهور تطبيقات جديدة مثل كلوب هاوس، إذ تحاول إخراج المستخدم من المنصات التي تعتمد على الكتابة والصور وغيرهما، إلى التطبيقات التي تستخدم الصوت فقط.
وأضاف محمد في حواره ببرنامج “صباح الخير يا مصر”، المُذاع عبر القناة الأولى، والفضائية المصرية، و يقدمه الإعلامية هدير أبو زيد والإعلامي محمد الشاذلي، ان هذه الموجة لاقت قبولا كبيرا جدا من المستخدمين بسبب اعتمادها على التعامل الصوتي، لكن المشكلة أن هذه التطبيقات لا تمنع الحض على الكراهية لأن سقف الحرية فيها مفتوح بشكل كبير.
وتابع سكرتير شعبة الاتصالات باتحاد الغرف التجارية: “بعد غلق حسابات ترامب على فيس بوك وتويتر بالإضافة إلى عدد كبير من مناصريه، فانتقلوا جميعا إلى هذا التطبيق، وهناك تخوفات كبيرة تجاه هذا التطبيق على مستوى تأمين المعلومات، إذ حدثت تسريبات لغرف صوتية، واستضافة هذا الموقع موجود على سيرفرات في الصين، وهناك تخوفات من سوء استخدام الصين لهذه المحادثات”.
وأردف: “أغلى حاجة في الحياة هي المعلومة، والمناقشات حدثت في غرف التطبيق بكافة وكل الموضوعات، وبالتالي يمكن تحليل هذه المحادثات والتوصل إلى حالة الرأي العام في أي دولة، لاستخدامه في أمور متعلقة بالتسويق”.
وأشار، إلى أن هذا التطبيق لا يمكن تحميله على الأجهزة إلا بعد الموافقة على عدة اشتراطات، أولها أنه يحصل على كل أرقام الهاتف، كما أنه يستخدم فقط على IOS فقط دونا عن مستخدمي ANDROID، وهو ما قد يؤدي إلى وقوع مستخدمي أندريود في فخ الروابط الضارة، ومن الممكن أن يتمكن من خلالها القراصنة من سرقة المعلومات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى