الهجرة: أول مارس أولى لقاءات مبادرة “مصرية بـ 100 راجل”

أعلنت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج،  تنظيم أول لقاء عبر تقنية فيديو كونفرانس يوم الاثنين المقبل الموافق ١ مارس، في إطار مبادرة  «مصرية بـ100 راجل»، مع نماذج من المرأة المصرية بالخارج في عدد من الدول حول العالم.

وأضافت أنه تم اختيار هذا الموعد لأول لقاء بالمبادرة يكون تزامنا مع بداية شهر المرأة، وهي لقاءات تستهدف وضع أفكار ورؤى لمشاركة المرأة المصرية في دعم القضايا الوطنية للدولة المصرية، كذلك طرق المشاركة في المبادرات الوطنية من خلال وزارة الهجرة.

وأوضحت وزيرة الهجرة أن المبادرة تستهدف الاستفادة من خبرات وتجارب الدولة المصرية بالخارج في دعم قضايا الدولة المصرية، ودمجهم في المبادرات الوطنية ومحاور التنمية، في إطار تنفيذ استراتيجية وزارة الهجرة لربط المصريين بالخارج بوطنهم الأم والدفاع عنها خارجيا.

وأكدت السفيرة نبيلة مكرم، أن المبادرة تهدف لدعم مشروع تطوير القرى المصرية، الذي قطعت فيه مصر شوطا كبيراً، في سبيل الارتقاء بحياة المصريين في المناطق الأكثر احتياجا، بالمحافظات الأكثر تصديرا للهجرة غير الشرعية، تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية.

وتابعت وزيرة الهجرة، أننا حريصون على التواصل مع المصريين بالخارج وإطلاعهم على مستجدات الوضع، وامدادهم بالمعلومات اللازمة للرد على الشائعات المغرضة، التي تنتشر بالخارج، وتصحيح الصورة المغلوطة عن مصر.

وأكدت أن المبادرة تعكس تقدير الدولة الشديد لدور المرأة المصرية بالخارج داخل مختلف المجتمعات الأجنبية، وما لها من تأثير واسع في مختلف المجالات العاملة بها، حتى أصبحنا نمتلك قوة كبيرة تمثلها المرأة المصرية خارجيا، دفعتنا لاستمرار السعي في الاستفادة من تلك الخبرات العميقة للمرأة المصرية في دعم القضايا الوطنية للدولة المصرية، والعمل على دمجها في عملية التنمية، وإطلاق المبادرة  تلبية لرغبة عدد كبير من المصريات بالخارج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى