تحركات للجيش السوري بأتجاه ريف إدلب

أفادت شبكة “حلب اليوم” الإخبارية السورية بأن الجيش السوري بدأ بنقل قسم من قواته في ريف دمشق إلى الشمال السوري، خلال اليومين الماضيين، وذلك ضمن توقعات تفيد باحتمالية بدء معركة عسكرية ضد فصائل المعارضة المسلحة المتواجدة فيه.
وأوضحت الشبكة أنّ الجيش السوري وجه بنقل ما يزيد عن 300 من عناصره في اللواء 121، الفرقة السابعة، والفرقة الأولى، والفرقة الرابعة، إلى ريف إدلب.
يذكر أن الجيش السوري بدأ بحشد قواته في الشمال السوري، وسط أنباء تشير لاقتراب حملة عسكرية جديدة له في المنطقة، كما أعلن عن فتح ممر آمن للمدنيين الراغبين بالخروج من المناطق المحررة إلى مناطق سيطرته، وفق ما أعلنت وسائل إعلام سورية.
وكشف المرصد السوري لحقوق الإنسان، دخول شحنة أسلحة جديدة تابعة لميليشيا “لواء فاطميون” الأفغانية إلى سوريا قادمة من العراق، وذلك عبر شاحنات خضار تجارية.
وذكر المرصد أنه جرى تخزين هذه الأسلحة في أنفاق حفرها تنظيم داعش سابقا في دير الزور، لتقوم الميليشيات باستغلالها وتوظيفها لخدمتها لاحقا.
وأوضح أن ميليشيا “فاطمون”  التي باتت على ما يبدو القوى الضاربة الثانية لإيران في سوريا بعد حزب الله، أدخلت الأسلحة عبر شاحنات خضار تجارية لكنها محملة بقذائف وصواريخ وذخائر، وذلك عبر معبر غير شرعي قادمة من العراق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى