الدكتور نايف فلاح مبارك: نرفض العنف والارهاب والتدخل في الشأن الداخلي

طالب مجلس التعاون الخليجي، الاتحاد الأوروبي، بضرورة مشاركته في أية مفاوضات تتعلق بأمن واستقرار المنطقة، مؤكدًا إيمان مجلس التعاون بالأمن والاستقرار وتعزيز جهود التنمية في المنطقة.
وأكد الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية خلال لقائه مع سفراء دول الاتحاد الأوروبي المعتمدين لدى الرياض، والذي عقد صباح اليوم الثلاثاء،  على الثوابت التي ترتكز عليها مسيرة مجلس التعاون لدول الخليج العربية والمتمثلة في تعزيز الأمن و السلم واحترام القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة ورفض التدخل في الشؤون الداخلية للدول ونبذ التطرف والإرهاب والعنف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى