اقتصاد

الرقابة المالية: زيادة عدد وسطاء التأمين لأكثر من 14700 وسيط بنهاية مارس


كشف التقرير الدوري للهيئة العامة للرقابة المالية، عن زيادة عدد شركات التأمين وإعادة التأمين وجمعيات التأمين التعاوني إلى 42 شركة بنهاية مارس عام 2024 مقابل 41 شركة بنهاية مارس عام 2023، واستقرت عدد مجمعات التأمين عند  5 مجمعات، وصناديق التأمين الحكومية عند 6 صناديق.


ارتفعت أعداد المهنيين في مجال التأمين بنهاية مارس عام 2024، وبلغ عدد وسطاء التأمين (أشخاص اعتباريين) 97 وسيط بنهاية مارس الماضي مقابل 96 وسيط بنهاية مارس عام 2023، وزاد عدد وسطاء التأمين (أشخاص طبيعيين) من 14067 وسيط إلى 14705 وسيط، واستقر عدد خبراء المعاينة وتقدير الأضرار (أشخاص اعتباريين) عند 31 خبيرا، فيما انخفض عدد خبراء المعاينة وتقدير الأضراء (أشخاص طبيعيين) من 314 خبيرا إلى 311 خبيرا.

فيما تراجع عدد خبراء التأمين الاستشاريون (أشخاص اعتباريين) من 10 خبراء في مارس عام 2023 إلى 9 خبراء في مارس عام 2024، وزاد عدد خبراء التأمين الاستشاريون (أشخاص طبيعيين) من 379 خبيرا إلى 381 خبيرا، وتراجع عدد الخبراء الاكتواريون من 52 خبيرًا إلى 46 خبيرًا.

ووفقًا للتقرير ارتفعت قيمة الأقساط المحصلة لتأمينات الممتلكات والمسئوليات لشركات التأمين خلال الفترة من يناير إلى مارس من عام 2024 وبلغت 22 مليار جنيه مقابل 18.2 مليار جنيه خلال نفس الفترة من عام 2023 بنسبة نمو 21%.

ووزعت بين الأقساط المحصلة لتأمينات الممتلكات والمسئوليات وبلغت 11.7 مليار جنيه خلال الفترة من يناير إلى مارس من عام 2024 مقابل 8.7 مليار جنيه خلال الفترة نفسها من عام 2023، وبلغت قيمة الأقساط المحصلة للأشخاص وتكوين الأموال 10.3 مليار جنيه خلال الفترة من يناير إلى مارس من عام 2024 مقابل 9.5 مليار جنيه خلال الفترة المماثلة من العام الماضي.

وبلغ إجمالي التعويضات المسددة من شركات التأمين 10.7 مليار جنيه خلال الفترة من يناير إلى مارس من عام 2024 مقابل 7.7 مليار جنيه خلال نفس الفترة من عام 2023 بنسبة نمو 38.9%.

ووزعت بين التعويضات المسددة لتأمينات الممتلكات والمسئوليات وبلغت 5.1 مليار جنيه خلال الفترة من يناير إلى مارس من عام 2024 مقابل 3 مليارات جنيه خلال الفترة نفسها من عام 2023، وبلغت قيمة التعويضات المسددة للأشخاص وتكوين الأموال 5.5 مليار جنيه خلال الفترة من يناير إلى مارس من عام 2024 مقابل 4.7 مليار جنيه خلال الفترة المماثلة من العام الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى