بعد قرار الرئيس الإبقاء عليها..محافظ الإسكندرية يطلق إشارة بدء مشروع تطوير قرية باب الأحرار

أطلق اللواء محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، اليوم الأربعاء، إشارة بدء مشروع تطوير قرية “باب الأحرار، وذلك بعد توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بالإبقاء علي القرية وعدم إزالتها ضمن حملات إزالة كافة التعديات علي بحيرة مريوط.

وتعهد محافظ الإسكندرية للرئيس بمنع أى امتداد عشوائى جديد بها، وتطويرها وتنميتها تنمية شاملة فى إطار تطوير بحيرة مريوط وإرجاعها لسابق عهدها.

وثمن المحافظ دور المجتمع المدني في دعم مجهودات الدولة لرفع المعاناة عن البسطاء، وتقديم أوجه الدعم للفئات الأولى بالرعاية بالقرى والعزب لتخفيف العبء عن كاهلهم.

وأكد أن قرار الرئيس بالإبقاء على القرية وتطويرها وتنميتها تنمية شاملة يضع على عاتقنا جميعا ضرورة التضامن والتعاون لتحويلها لقرية متطورة بدلا من قرية عشوائية.

وأشار المحافظ إلى أن مشروع تطوير قرية “باب الأحرار” يضم؛ إعادة التأهيل الشامل وتجهيز ٤٥ منزلا، وتسقيف جميع بيوت القرية، وإقامة عدد من المشروعات التنموية منها؛ تطوير شبكات المياه بإنشاء٢٠٠ توصيلة مياه لقرية الأحرار والقرى المجاورة.

كما أشار إلى أنه سيتم تطوير الوحدة الصحية، وعمل قوافل طبية وتوفير أطراف صناعية، وإنشاء مدرسة وتجهيزها بالكامل، وإنشاء فصول محو الأمية، ومركز للإبداع، فضلا عن إقامة مشروعات مستدامة للمرأة العاملة، وتوفير قروض دواره، والاهتمام بذوي الاحتياجات الخاصة. وتوفير ٥٠ مركب للصيادين، وتوزيع ١٥٠٠ بطانية و٢٥ جهاز عروسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى