رئيس الأركان يشهد المرحلة الرئيسية لمشروع مراكز القيادة الخارجى (بدوى 38) بالجيش الثانى الميدانى

شهد الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة، المرحلة الرئيسية لمشروع مراكز القيادة الخارجى ذي مستويين “بدوى 38” الذى يجريه أحد تشكيلات الجيش الثانى الميدانى واستمر لعدة أيام، والذى يأتى فى إطار الخطة السنوية للتدريب القتالى لتشكيلات ووحدات القوات المسلحة.

 

بدأت المرحلة الرئيسية بتنفيذ إجراءات التحضير والتنظيم للمعركة التى تضمنت عرض التقارير والقرارات، ثم إجراء تنظيم تعاون لكافة عناصر تشكيل المعركة، وأعقب ذلك مرور رئيس أركان حرب القوات المسلحة على مراكز القيادة والسيطرة للتأكد من جاهزيتها واستعدادها.

 

وظهر خلال المرحلة ما وصلت إليه العناصر المشاركة من استعداد قتالى عال، فضلا عن المهارة فى استخدام أحدث وسائل نظم القيادة والتعاون والسيطرة لتنفيذ المهام المخططة والطارئة أثناء مراحل المشروع.

 

ونقل رئيس أركان حرب القوات المسلحة تحيات وتقدير الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة والفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى لمقاتلى الجيش الثانى الميدانى، مشيراً إلى أن التدريب القتالى هو أحد العناصر الرئيسية للكفاءة القتالية وعامل الحسم فى نجاح القوات فى تنفيذ مهامها بكفاءة واقتدار.

 

كما أشاد بالأداء المتميز لرجال الجيش الثانى الميدانى فى محاربة بقايا العناصر الإرهابية والإصرار على عودة الحياة الطبيعية لمدن شمال سيناء وما تتمتع به من روح معنوية عالية وعزيمة وإصرار على تنفيذ المهام تحت مختلف الظروف بكفاءة واقتدار.

 

حضر المشروع عدد من قادة القوات المسلحة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى