بالفيديو.. أسطورة قديمة تثير الرعب وتهدد العرش في بريطانيا بعد اختفاء ملكة غربان برج لندن

عادت لذاكرة البريطانيين مخاوف نبوءة مزعومة تعود لعصر الملك تشارلز الثاني في القرن السابع عشر، تهدد بانهيار البلاد في حال مغادرة الغربان لبرج لندن.

ورصدت قناة “الغد”، تقريرا مصورا، عن الأسطورة القديمة تحت عنوان:” ملكة الغربان خرجت ولم تعد”، مشيرة إلى ميرلينا أنثى غراب عمرها 14 عاما والملقبة بملكة الغربان وتقيم بشكل دائم في برج لندن.

وأشار التقرير، إلى أن ميرلينا طارت منذ أسابيع ولم تعد حتى الآن وأثارت القلق بين البريطانيين، كما أن الأساطير المتوارثة منذ أجيال تقول في حال تركت كل الغربان برج لندن سيؤدي ذلك إلى انهيار العرش البريطاني وغرق البلاد في الفوضى.

وكشف التقرير، عن أنه حسب مرسوم ملكي أصدره الملك تشارلز الثاني سنة 1630 قال فيه يجب أن يكون هناك 6 غربان عند موقع برج لندن في كل الأوقات.

وأصدر برج لندن بيانا لطمأنة البريطانيين، مؤكدا أن ميرلنا ابتعدت مرات عدة في السابق لكنها كانت تعود ، و يخشى حارس البرج أن تكون ميرلينا قد قضت نحبها.

وأوضح التقرير، أن الغربان تعد دعامة أساسية في برج لندن وهو أشهر موقع إعدام في إنجلترا لعدة قرون وبني البرج في سبعينيات القرن الحادي عشر من قبل ويليام الفاتح كقلعة وحصن، وأصبح الهيكل فيما بعد مكانا للملوك لتخزين الأسلحة والمجوهرات.

ويعود سبب توقيت هذه النبوءة في هذا الوقت، لإخفاء “ملكة غربان”برج لندن البريطاني، بشكل رسمي.

وبحسب تقرير لصحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، هذه القصة حتى الآن على الأقل هي مزيج من الأساطير، والنزعة التجارية القوية التي رفعت شأن مجموعة الغربان التي تسكن سجن وقصر لندن الشهير شمال ضفاف نهر التايمز، إلى مكانة نادرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى