نائب محافظ الدقهلية: “التنسيقية” أسفرت عن تمكين جيل كامل من الشباب

قال الدكتور هيثم الشيخ نائب محافظ الدقهلية، إن تمكين الشباب في الدولة المصرية لم يكن وليد اللحظة، موضحًا أنها بدأت تعد لتمكين جيلا كبيرا من الشباب منذ عام 2014، حيث انطلقت مؤتمرات الشباب التي شارك فيها الرئيس عبدالفتاح السيسي ورئيس الوزراء ومختلف الوزراء وتفاعلوا مع الشباب في قاعات مختلفة وتناقشوا في الأمور التي تهم الوطن، ودونوا كل الأفكار والملاحظات التي طرحوها وحرصوا على تبنيها فيما بعد.
وأضاف الشيخ خلال حواره مع الإعلامية منة الشرقاوي، مقدمة برنامج “صباح الخير يا مصر”، المُذاع عبر القناة الأولى، والفضائية المصرية: “تطورت مؤتمرات الشباب الوطنية إلى إطلاق منتديات لشباب العالم، ثم تأسيس الأكاديمية الوطنية للتدريب، التي تعتبر حاضنة تضم عددا كبيرا من الكوادر المتخصصة في مجال التدريب، وتبنت عددا كبيرا من الكوادر الشبابية في الدولة المصرية وتم اخضاعهم لبرامج تدريبية مكثفة على مدى عدة أشهر داخل الأكاديمية”.
وتابع نائب محافظ الدقهلية: “بالتوازي مع تأسيس الأكاديمية الوطنية تم إطلاق تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين وهي منصة حوارية تضم مجموعة كبيرة من الشباب من اليمني واليسار والوسط، وكان لديهم القدرة على تجنب الاختلافات الأيدولوجية لكي يجلسوا على مائدة واحدة ويناقشوا الأمور المرتبطة بالدولة المصرية”.
وأردف، أن التنسيقية تخضع لاختيار عدد من الشباب في إطار فكري واحد معين، وهو ما ميزها عن المحاولات السابقة لدمج الشباب التي لم تكن تتميز بالتعددية: “تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين تضم شباب من كل الأحزاب مثل التجمع ومستقبل وطن والمصري الديموقراطي، وأصبح لديها القدرة على مناقشة كل الأمور”.
وأكد، أن هذه التنسيقية أسفرت عن خروج جيل كامل تم تمكينه في مناصب بواقع 6 نواب محافظين و40 عضوا في مجلسي النواب والشيوخ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى