حسام حداد يهاجم داعمي “متحرش المعادي”: “ناس مرضى عيانين في دماغهم

استنكر الإعلامي حسام حداد، دفاع بعض مستخدمي منصات التواصل الاجتماعي عن المتحرش بطفلة المعادي، قائلًا: “ناس مرضى عيانين في دماغهم، بيقولوا البنت ماشية وراه ورايحة بخاطرها .. دي عيلة عندها 10 سنين يا بني آدم، اتقي ربنا، لما ربنا يرزقك بطفلة زيها هتعرف يعني ايه بنت مضحوك عليها أو بنت خايفة .. انتو مش مرضى، أنتو ألعن وأضل سبيلا”.
وأضاف حداد خلال تقديمه برنامج “صباح الخير يا مصر”، المُذاع عبر القناة الأولى، والفضائية المصرية، مع الإعلامية جومانا ماهر، أن الجاني اعترف في تحقيقات النيابة أنه يشتري منها المناديل كل يوم: “فلو متحرش عشان قلة الدين، فانتو شفتو صورته بالكعبة، ولو التحرش عشان الست بتلبس عريان فالبنت صغيرة، ولو على الوضع المالي فهو مرتاح ماديا، ولو بتظلموا الناس البسيطة معاكم، فالراجل ساكن في المعادي، وفي الآخر طلع بتاع عيال صغيرة”.
وحول صورة إلقاء القبض عليه، قال حداد: “ده عشان أي حد يفكر يكرر نفس السلوك، صورته هتبقى كده، وبعد ما تقضي مدة الحبس هتخرج ومش هتبقى عارف تشتغل ولا هتبقى عارف تقعد في بيت، لأن أي حد هيشوفك هيقول إنك بتاع أطفال”.
وأردف: “في ناس لطيفة بتقول إن الكلام ده دخيل على المجتمع .. أي مجتمع؟! الرجل اللي قتل خطيب بنته ودفنه في البيت ولا قضايا زنا المحارم وقضايا قتل الإخوة بسبب الميراث؟! ولا التحرش بالأطفال اللي اتعمل له قانون مخصوص؟! ولا قضايا الاغتصاب؟! أي مجتمع بتتكلموا عنه؟! المجتمع فيه الكويس والوحش

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى