عبد الرحمن أبو زهرة.. مسيرة حافلة من العطاء

عرض برنامج «صباح الخير يا مصر»، الذي يقدمه الإعلامي محمد الشاذلي والإعلامية هدير أبو زيد، المذاع على فضائية القناة الأولى، تقريرا تليفزيونيا بعنوان “عبدالرحمن أبو زهرة.. مسيرة حافلة من العطاء”.
وجاء في التقرير، أنَّ عبدالرحمن أبو زهرة مسيرة حافلة من الإبداع، رحلة فنية كبيرة قطعها الفنان عبدالرحمن أبو زهرة الذي يعرفه الجميع بوجهه الهادئ، وبأدائه التمثيلي رفيع المستوي، حيث تملك قلوب المصريين بدور المعلم سردينة في مسلسل لن أعيش في جلباب أبي عام 1996.
وأضاف التقرير، أنَّ فنه هو نتيجة رحلة عطاء طويلة وخبرة بدأت أكثر من 60 عاما حيث تخرج من المعهد العالي للفنون المسرحية عام 1958، ولد عبدالرحمن أبو زهرة في مدينة دمياط في 8 مارس عام 1934 ولديه من الأبناء ثلاثة هم سحر، مي، وأحمد.
وعاش عبدالرحمن أبو زهرة قصة حب طويلة مع زوجته الكاتبة سلوي الرافعي، وهو ما ظهر خلال لقاءات في القنوات الفضائية، فكان دائما يتحدث عنها وعن علاقة الحب والمودة التي ربطته بشريكة حياته والتي كان يعتبرها الأم، الزوجة، الحبيبة، الصديقة، والأبنة المدللة عنده.
وفي السينما تبقي مشاهد أبو زهرة بجوار الفنان أحمد زكي في رائعة داوود عبدالسيد أرض الخوف من أجمل مشاهد السينما المصرية عبر التاريخ.
وتخرج الفنان عبدالرحمن أبو زهرة من معهد الفنون المسرحية وعمل في المسرح القومي عام 1959 وكانت أول أعمالة المسرحية عودة الشاب للأديب الكبير توفيق الحكيم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى